الرئيسية - حريات - صنعاء : زينبيات الحوثي يسجلن جرائم يومية لا تسقط بالتقادم واعتداءاتهم الممنهجة على "ماجدات اليمن"
صنعاء : زينبيات الحوثي يسجلن جرائم يومية لا تسقط بالتقادم واعتداءاتهم الممنهجة على "ماجدات اليمن"
الساعة 11:23 صباحاً

تتواصل اعتداءات مليشيا الإرهاب الحوثي الانقلابية الإيرانية على سكان العاصمة صنعاء.

وشهد الأسبوع الجاري اعتداءات يومية مكثّفة على النساء ، وكذا اقتحامات وإغلاق للمراكز العلمية والمهنية الخاصة بالنساء.. كانت المسلحات الحوثيات (الزينبيات) في واجهة المنتهكين، في إطار حملة جماعة الحوثي لإخضاع البشر والحجر في صنعاء لسلطانها القاهر وسلطاتها المطلقة.

 ومنذ مطلع الاسبوع الجاري نشرت ميليشيا الحوثي الإرهابية مسلحيها ومعداتها العسكرية في شوارع العاصمة المختطفة صنعاء لاعتقال وملاحقة اليمنيين الذين يشكون الجوع والبطالة.

كما أرسلت مليشياتها النسائية المسلحة (الزينبيات) لاقتحام المراكز التعليمية والمهنية النسائية في العاصمة تحت ذريعة أن هذه المراكز تحرض على الثورة ضدها.

 وكانت تظاهرات واحتجاجات خرجت خلال الأيام الماضية في جامعة وشوارع العاصمة صنعاء احتجاجاً على تدهور أوضاعهم المعيشية جراء انهيار العملة المحلية أمام العملات الاجنبية، وارتفاع أسعار المواد الغذائية والمشتقات النفطية إلى مستوى غير مسبوق.

مصادر محلية قالت إن ميليشيا الحوثي الانقلابية "جناح الزينبيات" داهم مركز "التقوى النسائي" لتحفيظ القران الكريم في شارع خولان بصنعاء ، وقام بتفتيش هواتف الحاضرات وترويعهن قبل أن تقوم المسلحات الحوثيات بإغلاق المركز يوم السبت المنصرم.

وفي إطار حملة القمع الحوثية أقدمت عناصر حوثية مسلحة على إغلاق مركز " الهدى" لتحفيظ القران الكريم ، ومنعت إقامة المحاضرات الدينية فيه.

 كما قامت ميليشيا الحوثي الإرهابية - بحسب المصادر - بإرسال المسلحات الزينيبات لاقتحام مركز "الضياء" لتحفيظ القران الكريم في منطقة "سواد حنش" وقمن بتهديد رئيسة المركز باختطاف شقيقها إذا لم تقم بإغلاق المركز وتسليمه للمسلحين الحوثيين.

 وشهدت مناطق متفرقة بصنعاء اعتداءات حوثية متكررة على المراكز العلمية والتجارية الخاصة بالنساء في إطار حملة المليشيا الحوثية الإيرانية لقمع وإخضاع كل شيء في العاصمة صنعاء لسيطرتها، وتسخير كل المؤسسات العلمية والتجارية والصناعية والمجتمعية لخدمة حربها على الشعب اليمني تنفيذاً لأجندة إيران التوسعية والمدمرة في المنطقة.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
تفضيلات القراء
  • اليوم
  • الأسبوع
  • الشهر
مشروع الكيبل البحري
رئيس الوزراء/ د.أحمد عبيد بن دغر
دولة رئيس الوزراء.. سنعود ياعدن