الرئيسية - شؤون دولية - "الأحمر" يسيطر على خريطة جديدة للاتحاد الأوروبي
"الأحمر" يسيطر على خريطة جديدة للاتحاد الأوروبي
خريطة تهدف لتوضيح الدول التي ينطوي السفر إليها على تهديدات صحية
الساعة 07:40 مساءاً (الأحرار نت - متابعات - وكالات)

نشر المركز الأوروبي للوقاية من الأمراض والسيطرة عليها، امس الخميس، خريطة جديدة بشأن قيود السفر المرتبطة بالحد من تفشي عدوى فيروس كورونا المستجد، وضع فيها 17 من بين 27 بلداً في الاتحاد الأوروبي، إضافة إلى المملكة المتحدة، في التصنيف الأحمر.

وشمل التصنيف الأخضر في الخريطة أغلب مناطق ثلاث دول فقط في المنطقة الاقتصادية الأوروبية، في كل من النرويج وفنلندا واليونان، في حين طغى اللون البرتقالي على خمس دول هي إيطاليا وقبرص وإستونيا وليتوانيا ولاتفيا.

ولم يطبّق التصنيف عبر الألوان على خمس دول هي ألمانيا والنمسا والسويد والدنمارك وآيسلندا، نتيجة "عدم كفاية المعطيات حول الفحوص" لأسباب لم يتم تحديدها. ولم يصدر المركز الأوروبي للوقاية من الأمراض والسيطرة عليها تعليقاً مباشراً على هذا الغياب.

ووفق التوصية التي وضعها المركز، فمن الممكن أن يتم فرض تدابير تقييدية على المسافرين القادمين من مناطق برتقالية أو حمراء (أو رمادية)، لكن ذلك لا يشمل القادمين من مناطق خضراء.

وجاء في التصنيف الأحمر 17 بلداً أوروبياً بينها فرنسا وإسبانيا وبولندا، إضافة إلى المملكة المتحدة.

والهدف من وضع الخريطة التفصيلية التي تشمل المناطق داخل كل بلد، هو تحديد الوجهات التي تنطوي على تهديد، لكنها غير إلزامية للدول الأعضاء في الاتحاد.

وتقوم الخريطة على معيارين لتصنيف الدول، هما معدل الإصابات الجديدة لكل 100 ألف نسمة خلال آخر أسبوعين، ومعدّل الفحوص الإيجابية (أعلى أو أدنى من 4 بالمئة).

ووفق التفاهم بين الدول الأوروبية، الثلاثاء، في لوكسمبورغ، سيجري تحديث الخريطة أسبوعيا.

وحتى يصنف بلد ما باللون الأخضر، يجب أن يسجل أقل من 25 إصابة يومية جديدة بكوفيد-19 لكل 100 ألف نسمة طوال 14 يوماً، ونسبة فحوص إيجابية أدنى من 4 بالمئة.

ويصنف البلد باللون الأحمر عند تجاوز الإصابات 50 يومياً لكل 100 ألف نسمة، ونسبة فحوص إيجابية أعلى من 4 بالمئة.

ويشمل التصنيف البرتقالي المناطق التي تسجل أقل من 50 إصابة يومية لكل 100 ألف نسمة لكن تتجاوز نسبة الفحوص الإيجابية فيها 4 بالمئة، أو يسجل إصابات تراوح بين 25 و150 لكل 100 ألف نسمة لكن مع نسبة فحوص إيجابية أدنى من 4 بالمئة.

 

* فرانس برس

"الأحمر" يغزو خريطة جديدة للاتحاد الأوروبي


الأحرار نت - متابعات - وكالات 

 

خريطة تهدف لتوضيح الدول التي ينطوي السفر إليها على تهديدات صحية

نشر المركز الأوروبي للوقاية من الأمراض والسيطرة عليها، امس الخميس، خريطة جديدة بشأن قيود السفر المرتبطة بالحد من تفشي عدوى فيروس كورونا المستجد، وضع فيها 17 من بين 27 بلداً في الاتحاد الأوروبي، إضافة إلى المملكة المتحدة، في التصنيف الأحمر.

وشمل التصنيف الأخضر في الخريطة أغلب مناطق ثلاث دول فقط في المنطقة الاقتصادية الأوروبية، في كل من النرويج وفنلندا واليونان، في حين طغى اللون البرتقالي على خمس دول هي إيطاليا وقبرص وإستونيا وليتوانيا ولاتفيا.

ولم يطبّق التصنيف عبر الألوان على خمس دول هي ألمانيا والنمسا والسويد والدنمارك وآيسلندا، نتيجة "عدم كفاية المعطيات حول الفحوص" لأسباب لم يتم تحديدها. ولم يصدر المركز الأوروبي للوقاية من الأمراض والسيطرة عليها تعليقاً مباشراً على هذا الغياب.

ووفق التوصية التي وضعها المركز، فمن الممكن أن يتم فرض تدابير تقييدية على المسافرين القادمين من مناطق برتقالية أو حمراء (أو رمادية)، لكن ذلك لا يشمل القادمين من مناطق خضراء.

وجاء في التصنيف الأحمر 17 بلداً أوروبياً بينها فرنسا وإسبانيا وبولندا، إضافة إلى المملكة المتحدة.

والهدف من وضع الخريطة التفصيلية التي تشمل المناطق داخل كل بلد، هو تحديد الوجهات التي تنطوي على تهديد، لكنها غير إلزامية للدول الأعضاء في الاتحاد.

وتقوم الخريطة على معيارين لتصنيف الدول، هما معدل الإصابات الجديدة لكل 100 ألف نسمة خلال آخر أسبوعين، ومعدّل الفحوص الإيجابية (أعلى أو أدنى من 4 بالمئة).

ووفق التفاهم بين الدول الأوروبية، الثلاثاء، في لوكسمبورغ، سيجري تحديث الخريطة أسبوعيا.

وحتى يصنف بلد ما باللون الأخضر، يجب أن يسجل أقل من 25 إصابة يومية جديدة بكوفيد-19 لكل 100 ألف نسمة طوال 14 يوماً، ونسبة فحوص إيجابية أدنى من 4 بالمئة.

ويصنف البلد باللون الأحمر عند تجاوز الإصابات 50 يومياً لكل 100 ألف نسمة، ونسبة فحوص إيجابية أعلى من 4 بالمئة.

ويشمل التصنيف البرتقالي المناطق التي تسجل أقل من 50 إصابة يومية لكل 100 ألف نسمة لكن تتجاوز نسبة الفحوص الإيجابية فيها 4 بالمئة، أو يسجل إصابات تراوح بين 25 و150 لكل 100 ألف نسمة لكن مع نسبة فحوص إيجابية أدنى من 4 بالمئة.

 

* فرانس برس

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
تفضيلات القراء
  • اليوم
  • الأسبوع
  • الشهر
إنفوجرافيك.. رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك يعود للعاصمة المؤقتة عدن
بحضور رئيس الوزراء.. إنفوجرافيك
انفوجراف من مقابلة رئيس الوزراء مع قناة اليمن الرسمية
انفوجراف لأهم مؤشرات نتائج أداء الحكومة خلال الربع الأخير من العام 2018م