الرئيسية - رياضة - أبطال أوروبا.. أربع فرق تضمن موقعها مبكرا في دور الـ 16
أبطال أوروبا.. أربع فرق تضمن موقعها مبكرا في دور الـ 16
الساعة 05:30 مساءاً

حجزت أربعة فرق مقاعدها في دور الـ16 من مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم مبكرا وهي برشلونة الإسباني ويوفنتوس الإيطالي عن المجموعة السابعة، وتشلسي الإنكليزي وإشبيلية الإسباني عن المجموعة الخامسة في الجولة الرابعة الثلاثاء، في حين أنعش باريس سان جرمان الفرنسي آماله باللحاق بها بفوزه على لايبزيغ الألماني 1-صفر.

وتخطى برشلونة منافسه ومضيفه دينامو كييف الأوكراني بسهولة بفوزه عليه برباعية نظيفة في مباراة غاب عنها نجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي الذي فضل مدربه الهولندي رونالد كومان اراحته، في حين غاب قطب دفاعه جيرار بيكيه بداعي الإصابة في ركبته ستبعده عن الملاعب لفترة طويلة.

ولم يجد الفريق الكاتالوني صعوبة في تحقيق فوزه الرابع تواليا في المجموعة على الرغم من أنه انتظر حتى الشوط الثاني ليجهز على منافسه.

وافتتح الظهير الأيمن الأميركي سيرجينيو ديست التسجيل لبرشلونة (52) ثم أضاف المهاجم الدنماركي مارتن برايثويت الهدف الثاني إثر تمريرة من المدافع الشاب أوسكار مينغيزا (21 عاما) في أول مباراة رسمية للأخير مع فريقه.

واحتسب الحكم ركلة جزاء لبرشلونة ترجمها بنجاح برايثويت قبل أن يختتم الفرنسي أنطوان غريزمان مهرجان الأهداف في الوقت بدل الضائع بعد دخوله احتياطيا في الدقيقة 65.

وقال كومان بعد المباراة "حققنا هدفنا، التأهل إلى دور الـ16 بنتيجة جيدة، عمل الفريق بشكل جيد جدا، مستوانا لم يكن جيدا في الشوط الأول، ولكن في الشوط الثاني سيطرنا بشكل جيد وسجلنا أربعة أهداف".

وأضاف "أعتقد أن الصورة التي قدمناها اليوم هي الصورة التي نريد أن نراها دائما". ورأى أن غريزمان قدم مباراة جيدة في الدقائق التي لعبها "لقد أثبت أنه يمكننا الاعتماد عليه".

موراتا يحرر يوفنتوس

ومنح الإسباني البديل ألفارو موراتا فريقه يوفنتوس بطاقة التأهل الى دور الـ16 بتسجيله هدف الفوز 2-1 في الرمق الأخير في مرمى فرنتسفاروش.

ورغم السيطرة الميدانية لصاحب الأرض إلا أن الفريق المجري فاجأه بهدف مباغت بعد خطأ اشترك فيه رباعي خط الدفاع إذ اهتزت شباك حارسه البولندي فويتشيخ تشيشني عبر الألباني ميرتو يوزوني إثر تمريرة عرضية من النروجي توكماك (19).

وأدرك يوفنتوس التعادل بعد تمريرة بينية من الكولومبي خوان كوادرادو إلى رونالدو الذي تلاعب بالمدافعين وسدد بيسراه من خارج منطقة الجزاء على يسار الحارس (35).

وهو الهدف رقم 70 لرونالدو في المباريات البيتية في دوري الأبطال من أصل الـ 131 هدفا التي يتصدر بها السجل التاريخي لهدافي المسابقة.

وأنقذ القائم الأيسر لمرمى فرنتسفاروش تسديدة صاروخية من على تخوم خط الجزاء سددها فيديريكو برنانديسكي (59).

وأجرى المدرب أندريا بيرلو ثلاثة تغييرات دفعة واحدة بهدف الفوز وضمان بطاقة التأهل، فأشرك موراتا وفيديريكو كييزا والسويدي ديان كولوسفسكي. 

وانفرد موراتا بالحارس الذي خرج لملاقاته لكن القائم الأيمن تصدى لتسديدته في المرمى المشرع (77).

وأبى موراتا أن يخرج فريقه متعادلا، فسجل هدف الفوز والتأهل فيما كان حكم المباراة يتهيأ للإعلان عن نهايتها بالتعادل، بضربة رأسية بعد تمريرة ممتازة من كوادرادو (90+2).

وقال مدرب يوفنتوس أندريا بيرلو "كان الهدف دخول المباراة بمقاربة مختلفة. بعض المباريات تبدو سهلة في الظاهر لكن يمكن أن تصبح معقدة. بدأنا المباراة بطريقة رخوة ووجدنا أنفسنا متخلفين بهدف. لم نتبادل الكرة بالسرعة الكافية لخلق المشاكل للفريق المنافس".

تشلسي وإشبيلية أيضا

وحسم تشلسي الإنكليزي وإشبيلية الإسباني تأهلهما إلى دور الـ16 بفوزهما بالنتيجة عينها 2-1 على مضيفيهما رين الفرنسي وكراسنودار الروسي تواليا.

وتصدر تشلسي المجموعة برصيد عشر نقاط بفارق الأهداف عن إشبيلية ويتنافسان في الجولتين الأخيرتين على من سيحصل على المركز الأول للمجموعة بعدما ضمنا بطاقتي التأهل حسابيا، فيما تجمد رصيد رين وكراسنودار عند نقطة واحدة وبات التنافس الوحيد المحصور بينهما على المركز الثالث وبطاقة الترضية المؤهلة إلى دور الـ32 في الدوري الأوروبي (يوروبا ليغ).

في المباراة الأولى سجّل كالوم هودسون-اودوي (22) والفرنسي أوليفيه جيرو (90 +1) هدفي تشلسي، وسيروه غيراسي (85) هدف رين.

وفي المباراة الثانية سجل الكرواتي ايفان راكيتيتش (4) ومنير الحدادي (90+5) لإشبيلية، والبديل البلجيكي واندرسون لكراسنودار (56).

ثأر سان جرمان ويونايتد

وثأر كل من باريس سان جرمان الفرنسي ومانشستر يونايتد الانكليزي لخسارتهما ذهابا امام لايبزيغ الالماني وباشاك شهير التركي بفوزها على منافسيهما 1-صفر و4-1 تواليا.

وبقي مانشستر يونايتد متصدرا برصيد 9 نقاط مقابل 6 لسان جرمان الذي يتفوق بفارق المواجهات المباشرة عن لايبزيغ، في حين يحتل باشاك شهير المركز الأخير وله 3 نقاط. 

في المباراة الأولى على ملعب بارك دي برانس، أنعش أصحاب الأرض آمالهم في بلوغ دور الـ16 بفوز صعب لكن مهم على لايبزيغ بهدف وحيد.

دخل سان جرمان المباراة ولا بديل له سوى الفوز لا سيما بعد خسارته مباراتين من أصل 3.

وحصل فريق العاصمة الفرنسية على ركلة جزاء سخية لدى سقوط الأرجنتيني أنخل دي ماريا داخل المنطقة، فانبرى لها نيمار بنجاح (11).

والهدف هو الأول لنيمار في المسابقة القارية هذا الموسم علما بأن هدفه الأخير يعود إلى ثمن النهائي ضد بوروسيا دورتموند الالماني الموسم الماضي. 

وبات نيمار ثالث أفضل هداف من أميركا الجنوبية في دوري الأبطال برصيد 36 هدفا ويتقدمه النجم الارجنتيني ليونيل ميسي (118) ومواطن الاخير سيرخيو اغويرو (40).

وفي مطلع الشوط الثاني كاد لايبزيغ يدرك التعادل عندما سدد اميل فوسبرغ كرة سريعة من مسافة قصيرة مرت الى جانب القائم الأيسر للحارس الكوستاريكي كيلور نافاس (48).

وفشل سان جرمان في اضافة الهدف الثاني لكنه خرج بالأهم.

وعلى ملعب أولدترافورد، كانت المباراة ثأرية لمانشستر يونايتد كونه خسر ذهابا أمام منافسه 1-2 في 4 نوفمبر بعد بداية جيدة شهدت فوزه على باريس سان جرمان الفرنسي وصيف البطولة العام الماضي 2-1 في عقر دار الأخير قبل أن يحقق فوزا كاسحا على لايبزيغ الألماني بخماسية نظيفة في الجولة الثانية.

وبدأ مانشستر يونايتد المباراة بقوة وضغط على مرمى منافسه وراوغ ماركوس راشفورد أكثر من مدافع داخل المنطقة من دون أن ينجح في التسديد نحو المرمى (4)، لكن صانع الألعاب البرتغالي المتألق برونو فرنانديش منح فريقه التقدم عندما رفع البرازيلي اليكس تيليس كرة من ركنية فشل دفاع باشاك شيهير في تشتيتها فوصلت إلى فرنانديش المتربص على مشارف المنطقة فاطلقها على الطاير في سقف الشباك التركية (7).

وأضاف راشفورد هدفا ثانيا بعد تمريرة ماكرة من فرنانديش لكن الحكم لم يحتسبه بداعي التسلل (12).

وارتكب حارس الفريق التركي فهمي ميرت غونوك خطأ فادحا في التعامل مع تمريرة تيليس العرضية من الجهة اليمنى فأفلتت منه الكرة ليتابعها فرنانديش داخل الشباك من مسافة قريبة (20).

وشن مانشستر يونايتد هجمة مرتدة سريعة قادها راشفورد الذي أعيق داخل المنطقة فاحتسب الحكم ركلة جزاء لصالح فريقه انبرى لها بنفسه خادعا الحارس (35) ليرفع رصيده إلى 5 أهداف.

وأنقذ الحارس الاسباني دافيد دي خيا مرماه من هدف أكيد عندما ارتمى ببراعة لتسديدة دينيز توروك (52). لكن دي خيا فشل في محاولة توروك الثانية من ركلة حرة مباشرة سددها بيسراه داخل الشباك (75).

وأضاف الويلزي دانيال جيمس الهدف الرابع ليونايتد من هجمة مرتدة سريعة في الوقت بدل الضائع.
دورتموند ولاتسيو على الطريق الصحيح

وفي المجموعة السادسة عزز بوروسيا دورتموند الألماني ولاتسيو الايطالي حظوظهما في بلوغ دور الـ16 بفوزهما على كلوب بروج البلجيكي وزينيت سان بطرسبورغ الروسي 3-صفر و3-1 تواليا.

ويملك دورتموند 9 نقاط يليه لاتسيو مع 8 وكلوب بروج برصيد 4 نقاط وزينيت مع نقطة واحدة.

في المباراة الأولى، تابع المهاجم النرويجي العملاق إيرلينغ هالاند هوايته التهديفية بتسجيله هدفين لفريقه في الدقيقتين 18 و60 رافعا رصيده إلى 6 أهداف في صدارة ترتيب الهدافين هذا الموسم، وأضاف الإنكليزي جايدون سانشو الثالث من ركلة حرة مباشرة نفذها بإتقان (45).

وفي المباراة الثانية، حذا حذوه مهاجم لاتسيو تشيرو ايموبيلي بتسجيله هدفين لفريقه في الدقيقتين 3 و55 من ركلة جزاء) وأضاف ماركو بارولو الاخر (22)، في حسن سجل ارتيم دزومبيا هدف الفريق الروسي (25).

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
تفضيلات القراء
  • اليوم
  • الأسبوع
  • الشهر
دولة رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك لصحيفة عكاظ
إنفوجرافيك.. رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك يعود للعاصمة المؤقتة عدن
بحضور رئيس الوزراء.. إنفوجرافيك
انفوجراف من مقابلة رئيس الوزراء مع قناة اليمن الرسمية