توفيق علي
يمموا وجوهكم شطر الوطن، ستجدون بن دغر فقط!
الساعة 08:58 مساءاً
توفيق علي

 

ابحثوا عن الدولة، ستجدوا دولة الدكتور بن دغر يملأ مكانها ويبقي! يمموا وجوهكم شطر الوطن، ستجدون بن دغر فقط، يكافح وحيدا، كالساموراي النبيل. ولكل مغترب ولهان، تقطعت نياط قلبه فرقا على وطنه المهدد بالضياع، تأمل وجه رئيس الحكومة وهو في ميادين العمل، ستجد شلالات يافع والعدين، وغيول شبوة وتهامة تنسال في عرق جبهته التي تدفئها الشمس! احلموا بيمن محرر تحميه وحدته الوطنية، ستجدونها في وعي ووجدان هذا الرجل، وفي تعاطيه السياسي ونشاطه الحكومي كرجل دولة صادق ومخلص يعمل ليل نهار من على الأرض الوطنية التي حملتها أكتافه بمسؤولية وشجاعة نادرتي الوجود. بن دغر .. آخر الرجال المحترمين، وآخر معاقل المحاربين الجمهوريين الميامين في يمن تمزقه الحروب، يكاد من ضمن قلة يلملمون شتات رقعته الطهورة من مخالب ومثالب طغاته، وقتلة أبناءه الطيبين. ثمة وطن ما يزال بريقه يغري المحبين الصادقين، يلمع في عيني رئيس حكومة يكاد يكون هو المحارب الوحيد بساقين نحيلين، من على الأرض الملتهبة! الكل نأى بنفسه ، والبعض تعاطى بسلبية: “مابدى بدينا عليه”، كما أن الكثير غادروا الوطن وآثروا العيش الرغيد في منتجعات الخارج، على عواصف الوطن العتية، عدى بن دغر الذي ما أن نيمم وجوهنا شطر الحلم بوطن، حتى نجده أمامنا في عدن ، في أبين ، في لحج ، في تعز ، في مارب، الخ، واليوم في حضرموت الخير للمرة الثالثة، وغدا في صنعاء الحبيبة . لم يفعل أي مسؤول كل هذا. ظل ينادي بالالتفاف حول الشرعية، والتمسك بالرئيس هادي، باعتبار الشرعية هي آخر أمل لنا في استعادة رمزية الدولة والقانون والدستور الذي تمثله، وتأييد الأشقاء في نصوص المبادرة الخليجية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني الذي توافق عليه كافة اليمنيين. ثمة وجود نفخر به ونحترمه للشرعية ولا نجده إلا بوجود هذا الرجل وبنشاطه الدؤوب. وثمة حاجة ماسة لا تحتمل التأخير أو المزايدة أو التباين السياسي، للوقوف إلى جانبه باعتباره يمثل هامش الدولة مهما بدا، ومع حكومته التي تعمل في حقول مليئة بالصواعق والعوائق.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
تفضيلات القراء
  • اليوم
  • الأسبوع
  • الشهر
رئيس الوزراء/ د.أحمد عبيد بن دغر
دولة رئيس الوزراء.. سنعود ياعدن
دولة رئيس الوزراء.. سنعود ياعدن
أهم أقوال دولة رئيس الوزراء